google-glass-bmw-07

 

لندن – الشرق الأوسط أونلاين:

تدير شركة صناعة السيارات الفارهة الألمانية (بي.إم.دبليو) مشروعا تجريبيا في مصنعها بالولايات المتحدة، لاختبار إمكانية استخدام الأجهزة الإلكترونية التي يتم ارتداؤها مثل نظارة غوغل “غوغل جلاس”، لتحسين وتسريع حركة العمل في إدارات مراقبة الجودة في مصانعها.
وسيستخدم عمال الشركة في مصنعها بمدينة سبارتنبرغ بولاية ساوث كارولينا نظارة غوغل لاختبار وتسجيل العيوب المحتملة في السيارات قبل انتهاء عملية التصنيع، حيث يمكن في هذه الحالة إصلاح العيوب قبل اتمام الإنتاج.
ويتيح الجهاز لمسؤولي مراقبة الجودة التقاط الصور وتصوير عملية التصنيع بالفيديو، دون أن يستخدموا أيديهم، حيث يمكن بعد ذلك تحليل هذه الصور.
يذكر أن ما بين 10 و25 عاملا ينجزون مهمة مراقبة الجودة. ولكي يسجلوا العيوب فإنهم يظلون يتحركون ذهابا وإيابا بين السيارة والمكتب.
ويقول يورغ شولته منسق المشروع في “بي.إم.دبليو” “مع غوغل جلاس فريق الاختبارات يمكنه البقاء أمام السيارة وينظر في جدول الاختبار الموجود على شاشة النظارة والتحكم فيه من خلال الصوت. ولذلك ستكون أيدي الفريق خالية لكي ينفذ عمليات الفحص طوال الوقت”.
يذكر أن هذا المشروع هو جزء من الحملة رقم 4 لصناعة “بي.إم.دبليو” التي تستهدف تقييم تطبيق تقنيات جديدة في الإنتاج والعملية الإنتاجية. ووفقا للشركة الألمانية فإن المشروع التجريبي يحقق نجاحا، وهناك خطط لاستخدام التكنولوجيا في المرحلة الأخيرة من تصنيع السيارات.

 

المصدر: صحيفة الشرق الأوسط