قضية الشهر

  • صحافة المواطن وبناء رأس المال الاجتماعي في المجتمعات العربية.. البحث عن تعريف جديد للصحفي وتغيرات في الأدوار الوظيفية

    أ. د. عيسى عبد الباقي موسى أستاذ الإعلام المساعد ورئيس قسم الصحافة كلية الإعلام – جامعة بنى سويف  مدخل: نشأ مصطلح صحافة المواطن Citizen Journalism في إطار ما عُرف بالإعلام الجديد كظاهرة معقدة ومركبة تولدت نتيجة لتداخل موجات متتالية منإقرأ المزيد

أخبار وفعاليات

حظر بيع ساعات الأطفال الذكية في ألمانيا
2017-11-21

منوعات21 نوفمبر

وكالات – حظرت وكالة الشبكة الاتحادية الألمانية “Bundesnetzagentur” بيع الساعات الذكية المخصصة للأطفال في البلاد. وقامت الوكالة بتلك الخطوة بوصفها جهة تنظيمية في ألمانيا في مجال الاتصالات والأجهزة المحمولة، حيث أدرجت تلك الساعات في فئة “أجهزة التنصت غير المرخصة”، وأكدت أنها ستتخذ مجموعة من الإجراءات والتدابير بحق المتاجر التي تبيعها عبر الإنترنت.

من جهته، أشار يوخن هومان رئيس الوكالة إلى أن “أهالي بعض الأطفال الذين يستخدمون تلك الساعات يلجؤون للاستفادة من تطبيقاتها للتنصت وسماع ما يدور في محيط أطفالهم”. ووفقا لمعلوماته فإن “بعضهم يقوم باستغلال تلك الميزات لسماع ما يدور في الفصول والصفوف المدرسية، الأمر الذي يعتبر خرقا للقوانين الألمانية وينتهك حقوق المدرسين والطلاب الآخرين”.

وأوضح هومان أن “الوكالة بدأت بتوجيه توصياتها للمدارس للفت انتباهها لتلك المشكلة، كما بدأت بتحذير الآباء الذين اشتروا لأبنائهم مثل تلك الساعات ونصحتهم بالتخلص منها”.
تجدر الإشارة إلى أن تلك الخطوة جاءت من قبل الهيئات الألمانية بعد مدة من تحذيرات بشأن تلك الساعات أطلقها خبراء من لجنة حماية المستهلك في النرويج، حيث أثبتت الدراسات التي قاموا بها وجود بعض الثغرات الأمنية في برمجة تلك الساعات وتطبيقاتها، والتي قد تكون مصدر خطر على الأطفال، حيث تمكن تلك الثغرات مخترقي وقراصنة الإنترنت من تعقب مكان الطفل أو حتى التواصل معه دون معرفة الأهل.

ولاقت الساعات الذكية المخصصة للأطفال رواجا كبيرا في السنوات الأخيرة باعتبارها وسيلة سهلة، بدأ العديد من الآباء بالاعتماد عليها للتواصل مع أطفالهم أو معرفة أماكن تواجدهم عن طريق الـ GPS في حال تواجدهم بعيدا عن الأنظار

المصدر: صحيفة الوطن الكويتية

[post-views]

أترك تعليق



بروشور حول مركز أسبار



تويتر أسبار


فيس بوك أسبار