قضية الشهر

  • صحافة المواطن وبناء رأس المال الاجتماعي في المجتمعات العربية.. البحث عن تعريف جديد للصحفي وتغيرات في الأدوار الوظيفية

    أ. د. عيسى عبد الباقي موسى أستاذ الإعلام المساعد ورئيس قسم الصحافة كلية الإعلام – جامعة بنى سويف  مدخل: نشأ مصطلح صحافة المواطن Citizen Journalism في إطار ما عُرف بالإعلام الجديد كظاهرة معقدة ومركبة تولدت نتيجة لتداخل موجات متتالية منإقرأ المزيد

أخبار وفعاليات

  • حالة نادرة.. صور لطفلتين ولدتا ملتصقتين في غزة

    فعاليات صورة23 اكتوبر
    2017-10-23

    وضعت أم فلسطينية الأحد توأماً سيامياً من طفلتين في مدينة، بحسب أحد افراد العائلة ومصدر طبي فلسطيني، في حالة نادرة تستدعي عملية جراحية لفصل الطفلتين الملتصقتين خارج القطاع المحاصر منذ 10 سنوات. ورغم أن حالة التوأم “مستقرة”، إلا أنهما بحاجة للسفرإقرأ المزيد



  • طالبن الإعلام بدعمهن والوزارة بتوحيد جهودهن:

    فعاليات ثقافة23 اكتوبر
    2017-10-23

    نعيم الحكيم (جدة): مثقفات للصوالين النسائية: أين الفتيات المبدعات طالبت مشاركات في ندوة نادي مكة الثقافي الأدبي (الحراك الثقافي النسائي في مكة المكرمة)، بتوحيد جهود الصالونات النسائية في مجمع واحد لتحقق أهدافها، وتؤكد حضورها، كما دعون إلى الاهتمام بالشابات، وإعطائهنإقرأ المزيد



  • تقرير/ الرقة المـدمـرة أمام تحــدي إعـادة الإعـمار

    فعاليات تقرير23 اكتوبر
    2017-10-23

    بيروت-(أ ف ب): انتهى وجود تنظيم «داعش» في الرقة بعد معارك ضارية، ليترك خلفه مدينة من الركام مزروعة بالألغام من دون بنى أساسية أو ماء أو كهرباء. وتتوقع الأمم المتحدة ومنظمات غير حكومية أن يتطلب تنظيف الرقة وإعادة إعمارها جهوداًإقرأ المزيد



  • هادي يثمن دعم التحالف العربي لليمن وشرعيته الدستورية

    فعاليات امل23 اكتوبر
    2017-10-23

    استقبل الخريجين الجدد من الكليات العسكرية السعودية: ثمّن الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، مجدداً، المواقف المشرفة في دول التحالف العربي لدعم اليمن، وشرعيتها الدستورية في مختلف المواقع والجبهات الميدانية والتنموية والإنسانية، وغيرها ومنها جوانب التأهيل وإعادة البناء. وردد نحو 52إقرأ المزيد



  • 1.5 بليون ريال استثمارات خارجية في الربع الثالث

    A picture taken on October 21, 2017 shows a man draped in the Saudi and Iraqi flags standing by showcased food products at the Saudi Pavilion at the Baghdad International Fair in the Iraqi capital. / AFP PHOTO / SABAH ARAR
    2017-10-23

    كشفت الهيئة العامة للاستثمار عن نتائج تقريرها للربع الثالث لعام 2017، الذي شهد ارتفاعاً في إصدار التراخيص للمشاريع الاستثمارية، بقيمة بلغت 1.5 بليون ريال، وبـ87 ترخيصاً مقارنة بـ44 ترخيصاً للفترة نفسها من 2016. كما شهد الربع الثاني من 2017 ارتفاعاًإقرأ المزيد



باحثة: 3 عقود أفقدت الريف السعودي هويته وفاقمت اغتراب الرواية
2017-08-10

ثقافة10 اغسطس

العمري خلال الجلسة النقدية (الوطن)

جدة: ياسر با عامر:

قالت باحثة  في علم الاجتماع  إن «التغير الاجتماعي الذي حل بالقرى الجنوبية وما صاحبه من مدنية فرضت على النساء التزام المنزل وعدم المشاركة في الفضاء العام، كما كان متاحاً لهن سابقاً بالعمل في الحقل ومشاركة الرجل في الأنشطة الاجتماعية والاحتفالية».  وأكدت علياء العمري خلال حديثها في جلسة الحلقة النقدية بنادي جدة الأدبي، أول من أمس الثلاثاء 8 أغسطس، حول (خطاب الاغتراب في الرواية السعودية)، أن التغير الذي طرأ على بنية الحياة الاجتماعية الريفية منذ ثلاثين عام تقريبا، دفع إلى خلق خطاب الانتماء وفقدان الهوية، كحالة تجسد الحنين Nostalgia لحياة سابقة في زمن آني مستلب، كان عرضة للتغير الاجتماعي والثقافي وجاء محفزاً على الاغتراب والفقد في متن الخطاب الروائي.

إحلال القبح وإقصاء الجمال

خلصت الباحثة العمري التي أنهت بحثها في الدكتوراه إلى وصف القرى الجنوبية التي كانت تتمتع بانفتاح ثقافي مغاير ذي خصوصية تميزه عما كان سائداً في المجتمعات المحيطة حيث كان يرتبط هذا الانفتاح بنمط الحياة الاجتماعية والبيئة الجغرافية السائدة. وقالت في ورقتها «يتخذ خطاب الاغتراب منحى أيديولوجياً يعلو فيه صوت الاستلاب والإقصاء الثقافي، فالرقص ثقافة، ومشاركة أهل القرية من نساء ورجال ما هو إلا تعبير عن حالة الفرح بعيداً عن أي نزعات غرائزية، أما حالة التغير الاجتماعي تم بواسطتها إحلال القبح وإقصاء الجمال، كما يعبر الخطاب الروائي عنها.

خطاب الصدمة الاجتماعية 

انطلقت العمري في ورقتها من كون»مفهوم الاغتراب أحد المفاهيم الشائكة والمثيرة للجدل في التراث المعرفي والنظري المعاصر لعلم الاجتماع وفي تاريخ الفكر الاجتماعي»، وسعت إلى قراءة الخطاب وتحليله في عددٍ من الاقتباسات لمجموعة من الروايات السعودية، مركزة على فهم أبعاد الاغتراب وملامحه في ضوء عدد من الأطر النظرية الاجتماعية التي تهتم بالنص وصناعة المعنى وما إذا كان الاغتراب حالة ذهنية تسيطر على النص ومؤلفه والعقل الجمعي في آن واحد. وذهبت العمري إلى إن ملامح الاغتراب التي تناولتها تخضع لتصنيفات ميلفن سيمان الخمس، حيث قدمت ثلاثة محاور للتحليل، بادئة بمعالجة خطاب الاغتراب كحالة اجتماعية وجدانية، وتبرز بعض ما ينتجه من خطابات أو يضفيه من معاني على البناء الاجتماعي، ثم اتجهت لـ(خطاب النكوص) لفهم الاغتراب العقائدي كمفهوم إجرائي في الخطاب الديني، متعرضة لخطاب الصدمة الاجتماعية ودوره في صناعة الهوية المشكلة لملامح الاغتراب.

عزلة ذاتية 

أشارت العمري إلى تعدد الدراسات والتحليلات التي وثقت وشخصت داخل المجتمع السعودي وخارجه فترة الصراع ما بين الصحوة والحداثة، لافتة إلى أن الحداثة جاءت بما هو جديد داخل مجتمع تقليدي كان يتلقى خطابات الوصاية من قبل الدعاة والمشايخ، ولم تقتصر الصحوة على إنتاج خطابات متشددة لمقاومة ما هو جديد وحضاري بل اتجهت متمثلة في مشايخها ودعاتها إلى التدخل في الشأن السياسي للبلد إبان حرب الخليج الثانية، مما دعا الحكومة السعودية إلى اتخاذ إجراءات حازمة تجاههم خصوصا بعد محاولتهم إثارة الفتن.

المصدر: صحيفة الوطن

[post-views]

أترك تعليق



بروشور حول مركز أسبار



تويتر أسبار


فيس بوك أسبار